الأحد : 15/يوليو/2018

مباحثات روسية إيرانية حول التهديدات بضربة عسكرية ضد دمشق

مباحثات روسية إيرانية حول التهديدات بضربة عسكرية ضد دمشق | شبكة رعد الإخبارية
+ -


 موسكو : شبكة رعد الاخبارية :

بحث المبعوث الروسي الخاص إلى سوريا ألكسندر لافرنتييف خلال زيارة مفاجئة قادته لطهران أمس الثلاثاء، جملة التهديدات الغربية بتوجيه ضربة عسكرية للنظام السوري، ردا على هجوم كيميائي في مدينة دوما الخاضعة لسيطرة المعارضة في غوطة دمشق، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية إرنا.

وذكرت الوكالة أن لافرنتييف أجرى محادثات معمقة حول الوضع في سوريا مع الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني ومسؤولين آخرين. كما أشارت إلى أن المحادثات كانت خصوصا حول "تهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالتدخل عسكريا" في سوريا.

من جهة أخرى، نقلت (إرنا) عن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الذي بدأ الثلاثاء زيارة للبرازيل، تنديده بالتهديدات الأمريكية بتوجيه ضربة عسكرية لنظام الرئيس بشار الأسد. وقال ظريف "يبدو أن الحكومة الأمريكية تبحث عن ذريعة للتدخل في سوريا".

كما أكد الوزير الإيراني أن التهديدات الأمريكية، شأنها شأن الغارة الجوية الإسرائيلية التي استهدفت مطارا عسكريا في سوريا هذا الأسبوع، هدفها الحد من المكاسب الميدانية التي أحرزها النظام السوري مؤخرا.

واستخدمت روسيا الليلة الماضية الفيتو في مجلس الأمن الدولي ضد مشروع قرار أميركي يقضي بإنشاء آلية تحقيق حول استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية، بينما أفشلت واشنطن وحلفاؤها مشروعي قرارين بديلين طرحتهما موسكو، لتتعمق بذلك الانقسامات بين أعضاء المجلس حول النزاع السوري، وترتسم أكثر فأكثر معالم ضربة عسكرية غربية وشيكة ضد دمشق.

من جهته، كان الرئيس الأميركي هدد بتوجيه ضربة عسكرية للنظام السوري ردا على هجوم كيميائي استهدف مدينة دوما الخاضعة لسيطرة المعارضة في غوطة دمشق.