الأحد : 17/12/2017

خفض المساعدات للسلطة الفلسطينية قبل إعلان ترامب بشأن القدس

خفض المساعدات للسلطة الفلسطينية قبل إعلان ترامب بشأن القدس | شبكة رعد الإخبارية
+ -

 واشنطن : شبكة رعد الاخبارية :أقر مجلس النواب الأميركي مشروع قانون يخفض بشدة مساعدات قدرها 300 مليون دولار تقدمها الولايات المتحدة سنويا للسلطة الفلسطينية.

يأتي ذلك في وقت تجاهل الرئيس الأميركي دونالد ترامب، التحذيرات الصادرة من الشرق الأوسط والعالم، من نسف المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين وإبلاغ قادة في المنطقة بنيته نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس.

وسيلقي ترامب كلمة، اليوم الأربعاء، حول مسالة نقل السفارة إلى القدس، فيما أعلن الشعب الفلسطيني عن يوم غضب احتجاجا ورفضا لسياسات الإدارة الأميركية.

ويطلب نص مشروع القانون من وزارة الخارجية وقف مساعدات أميركية للفلسطينيين، إلى حين تأكيد وزير الخارجية ان السلطة الفلسطينية "اوقفت دفعات مالية" لعائلات الشهداء وللأسرى الفلسطينيين ولعائلاتهم.

جهاز الأمن الإسرائيلي "حذر" نتنياهو والإدارة من سياسة ترامب بالقدس

"إعلان الرئيس الأميركي عن تغيير مكانة القدس من خلال الاعتراف الرسمي بها كعاصمة لإسرائيل، أو عبر نقل السفارة الأميركية من تل أبيب، سيؤدي إلى اشتعال المدينة، وكذلك الضفة الغربية والداخل الفلسطيني والبلدان المجاورة"


وأيد المجلس الليلة قانون "تايلور فورس" الذي سُمي باسم جندي أمريكي عمره (29عامًا) قتل في عملية طعن نفذها فلسطيني خلال زيارته للبلاد في آذار/مارس 2016.

وربط بين استمرار تنفيذ المشروع وإتخاذ السلطة خطوات لوقف ما قالوا إنها "مدفوعات وصفها مشرعون بالمكافأة على جرائم العنف". على حد زعمهم.

ويستهدف التشريع منع السلطة من دفع معاشات لأسر فلسطينية قتلتهم السلطات الإسرائيلية أو زجت بهم في سجونها.

ولكي يصبح التشريع قانونًا يتعين أن يقره مجلس الشيوخ أيضًا قبل أن يوقعه الرئيس دونالد ترمب.

وأقرت لجنتان بمجلس الشيوخ تشريعًا مماثلًا لكن لا توجد أنباء عن موعد نظر المجلس بكامل هيئته المشروع.

وجرى تعديل التشريع الذي أقره مجلس النواب ليسمح باستثناءات مثل استمرار التمويل لمشروعات المياه ولقاحات الأطفال.