الاربعاء : 26/سبتمبر/2018

استشهاد فلسطيني بنيران الاحتلال بزعم تنفيذ عملية طعن

استشهاد فلسطيني بنيران الاحتلال بزعم تنفيذ عملية طعن | شبكة رعد الإخبارية
+ -

 الخليل : شبكة رعد الاخبارية استشهد الشاب حمزة يوسف نعمان زماعرة 17 عاما من سكان مدينة حلحول صباح اليوم الأربعاء، بنيران رجل أمن تابع لقوات الاحتلال الإسرائيلي، وذلك بزعم تنفيذه عملية طعن بالقرب من مستوطنة "كارمي تسور" الواقعة على أراضي بلدة بيت أمر شمال محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد شهود عيان أن جيش الاحتلال وفور العملية داعم منزل عائلة نعمان زماعره في حلحول والتي يرجح أن يكون ابن العائلة هو الشهيد. يذكر أن الشهيد زماعرة سجن 14 شهرا عام 2015.

وقال شقيقه محمد:" حتى هذه اللحظة لا توجد لدينا معلومات حول مصير شقيقي، والسيارة التي تم نشر صورها على مواقع التواصل الاجتماعي يمتلكها والدي".

واندلعت مواجهات عنيفة بين قوات الاحتلال التي اقتحمت منطقة الذروة بحلحول وبين الشبان عقب اقتحام منزل عائلة زماعرة، حيث اعتقل جنود الاحتلال والد الشهيد.

وحسب ما ورد في بيان جيش الاحتلال لوسائل الإعلام، فقد أقدم شاب فلسطيني صباح اليوم على طعن حارس مستوطنة " كارمي تسور" في منطقة اللواء الإقليمي في "عتصيون"، وأطلق ضابط أمن آخر النار على الفلسطيني وقتله. وتم نقل حارس المستوطنة إلى المستشفى للعلاج حيث وصفت جراحه بالطفيفة.

وعقب عملية الطعن استنفر جيش الاحتلال إلى المكان وشرع بأعمال بحث وتمشيط في المنطقة.

من جانبها، قالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن فلسطينيا وصل بسيارته إلى مدخل المستوطنة، وطعن أحد حراس الأمن، قبل أن يطلق حارس آخر النار صوب الشاب الفلسطيني واغتياله.

وذكرت أن الحارس المصاب جرى نقله للعلاج في مستشفى "شعاري تصيدق" بالقدس المحتلة.