الجمعة : 19/اكتوبر/2018

مستوطنون يقتلعون أشجار زيتون بنابلس والاحتلال يعتقل 17 فلسطينيا

مستوطنون يقتلعون أشجار زيتون بنابلس والاحتلال يعتقل 17 فلسطينيا | شبكة رعد الإخبارية
+ -

 نابلس : شبكة رعد الاخبارية :هاجم عشرات المستوطنين عند منتصف الليل منازل المواطنين في بلدة بورين جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة. فيما اقتلع مستوطنون، مساء الإثنين، أشجار زيتون، في قرية دير الحطب شرق نابلس.

كما واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الثلاثاء، 17 فلسطينيا بمناطق مختلفة بالضفة الغربية، وطال الاعتقال أمين سر حركة فتح في مخيم عايدة شمال بيت لحم.

واقتحمت قوات الاحتلال عدة بلدات ومدن في الضفة الغربية واندلعت مواجهات مع الشبان الفلسطينيين دون أن يبلغ عن وقوع اصابات.

وحسب مواطنون، فإن قرابة المائة مستوطن من مستوطني "يتسهار" وصلوا بمركباتهم إلى الأطراف الشرقية لبلدة بورين بالقرب من الطريق الالتفافي، وشرعوا بمهاجمة منازل المواطنين ورشقها بالحجارة.

كما أحرق المستوطنين الإطارات المطاطية على الطريق الالتفافي على مقربة من منازل المواطنين، ورشقوا المركبات الفلسطينية بالحجارة.

وهرع الأهالي لصد هجوم المستوطنين، ووصلت أكثر من 15 آلية تابعة للاحتلال، وانتشرت في المنطقة، وعملت على قمع المواطنين وتفريقهم عبر إطلاق قنابل الغاز.

وسبق ذلك أن اقتلع مستوطنون، أشجار زيتون، في قرية دير الحطب شرق نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة الغربية غسان دغلس، إن مجموعة من مستوطني "ألون موري" اقتلعوا أشجار زيتون تعود ملكيتها للمواطن محمد نايف عمران في منطقة رأس العين بقرية دير الحطب.

وعلى صعيد الملاحقات والاعتقالات، قالت مصادر أمنية أن قوات الاحتلال اعتقلت، المواطن قصي عبد المنعم أبو ريدة من قصرة جنوب نابلس وصادرت تراكتور زراعي خاص به، بعد دهم البلدة.

كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة عوريف جنوب نابلس وداهمت منزل المهندس محمد عبد الحفيظ شحادة واعتقلت نجلة أسيد.

واعتقلت قوات الاحتلال المواطن أسامة عليان من بلدة عناتا شمال شرق القدس

كما اعتقلت قوات الاحتلال أمين سر حركة فتح محمد لطفي دعامسة من مخيم عايدة شمال بيت لحم، واعتقلت الشبان نسيم الطيطي ويوسف الطيطي وعمر عاصي، من مخيم العروب شمال الخليل.

واقتحمت قوات كبيرة من جيش الاحتلال بلدة ديراستيا فجرا وداهمت منازل عدد من المواطنين وقامت باعتقال الشابين سامح عمر أبوزيد ورأفت عماد ذياب بعد تفتيش منزليهما.