الاثنين : 19/نوفمبر/2018

المتطرفون اليهود يعتزمون استفزاز أم الفحم اليوم والبلدية تُحذر

المتطرفون اليهود يعتزمون استفزاز أم الفحم اليوم والبلدية تُحذر | شبكة رعد الإخبارية
+ -


 ام الفحم : شبكة رعد الاخبارية :في الوقت الذي تُصر حركة 'عوتسما يهوديت' المتطرفة، بقيادة ميخائيل بن آري وباروخ مارزل وإيتمار بن غفير، على تنظيم مظاهرة استفزازية في مدينة أم الفحم، اليوم الثلاثاء، أكدت إدارة بلدية أم الفحم أن "اليمين العنصري المتطرف وتحديدا مجموعة المأفون مارزل والفاشي بن غفير لن تطأ أقدامهم تراب بلدنا الغالي، ولن يدنسوا مدينتنا ويلوثوا هواءها بأفكارهم العنصرية الخبيثة وسلوكهم المشين".

وأضافت البلدية في بيان أصدرته، أمس الإثنين، وصلت نسخة عنه لـ"عرب 48" إنه "في ذات الوقت ومن خلال تواصلنا واتصالاتنا مع الشرطة والجهات الرسمية، أمس واليوم، فقد كان هناك تعهد من طرفهم بعدم دخول هذه المجموعة العنصرية إلى مدينة أم الفحم ولن يُسمح لهم بهذا الاستفزاز والتهييج وتسخين الأجواء".

وناشدت بلدية أم الفحم الأهل في أم الفحم بـ"متابعة ما يصدر بهذا الشأن عن إدارة البلدية، وفي حال تقرر دخولهم البغيض فلن نتوانى بأن نكون لهم بالمرصاد يدا بيد مع اللجان الشعبية ولجنة المتابعة العليا، والذين نثمن لهم ونقدر وقفتهم أمام هذه الطغمة العنصرية".

وبحسب المعلومات المتوفرة، يعتزم المتطرفون التظاهر أمام مسجد الفاروق، اليوم الساعة الثالثة عصرا، احتجاجا على "اشتباك الأقصى" بالقدس.

تجدر الإشارة إلى أنه في يوم 14 تموز/ يوليو الماضي، اشتبك كل من محمد أحمد محمد جبارين ومحمد أحمد مفضي جبارين ومحمد حامد جبارين، من أم الفحم، مع قوات شرطة الاحتلال في الحرم القدسي، ما أسفر عن استشهادهم ومقتل شرطيين إسرائيليين.