الخميس : 15/نوفمبر/2018

مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى اعتقالات ومواجهات بالضفة

مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى اعتقالات ومواجهات بالضفة | شبكة رعد الإخبارية
+ -


 القدس المحتلة : شبكة رعد الاخبارية :اقتحم المئات من المستوطنين صباح اليوم الأحد، ساحات المسجد الأقصى، بمناسبة ما يسمى "عيد نزول التوراة" أو "الشفوعوت"، حيث أدوى طقوس دينية عند حائط البراق، وسط حراسة مشددة من شرطة الاحتلال الإسرائيلي التي فرضت تقييدات على دخول الفلسطينيين للمسجد، ونصبت الحواجز العسكرية بالقدس القديمة لتوفير الحماية للمستوطنين.

كما اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال في الحي الشرقي لبلدة حزما شمال شرق القدس المحتلة. فيما اقتحمت قوة احتلالية بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى.

وتأتي اقتحامات اليهود للأقصى، في ظل الحصار الذي تعيشه المدينة المقدسة ومنع الفلسطينيين من الوصول إلى المسجد للصلاة فيه إلا بأعداد محدودة.

وقال مسؤول الإعلام في مديرية أوقاف القدس فراس الدبس:" اقتحم نحو 287 مستوطنا حتى ساعات الصباح ساحات المسجد الاقصى، وأدوا طقوسا دينية أثناء عملية الاقتحام، تحت حماية شرطة الاحتلال".

وذكر أن مئات المستوطنين تجمعوا بالقرب من باب القطّانين، أحد أبواب المسجد الأقصى بصورة استفزازية، وقاموا بأداء طقوس الصلاة هناك.

وأوضح أن المستوطنين حاولوا أداء طقوس وصلوات تلمودية أثناء اقتحامهم المسجد، إلا أن المصلين وحراس الأقصى تصدوا لهم.

وأشار إلى أن أعدادا كبيرة من المتطرفين لا تزال تتواجد عند أبواب الأقصى من الخارج، وفي سوق القطانين ينتظرون اقتحام المسجد، مبينا أن حالة من التوتر الشديد تسود باحات المسجد في ظل استمرار الاقتحامات واستفزازات المستوطنين.

وتوقع الدبس أن يشهد المسجد الأقصى اليوم وغدًا الاثنين اقتحامات كبيرة وواسعة بمناسبة العيد اليهودي، لافتًا إلى أن "جماعات الهيكل" ستحاول "تلاوة فقرات التوراة" داخل الأقصى اليوم وغدا.

وكانت جماعات يهودية دينية، قد دعت على مواقع التواصل الاجتماعي إلى اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى، بمناسبة "عيد نزول التوراة".

وكان الأقصى شهد في الذكرى الواحدة والخمسين لاحتلال كامل القدس، اقتحامات مكثفة، حيث وصلت أعداد المقتحمين لأكثر من 1042 مستوطنًا وعنصر مخابرات، كما اعتدت شرطة الاحتلال على موظفي دائرة الأوقاف وحراس الأقصى بعدما حاولوا منع مستوطنين يهود من أداء صلوات علنية داخل باحاته.

وصعّد الاحتلال مؤخرًا من ملاحقته للعاملين بالأقصى في إطار سياسة التضييق التي ينتهجها بحق دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس وسحب صلاحياتها في إدارة المسجد، حيث أبعد 16 فلسطينيًا عن الأقصى لفترات متفاوتة بين أسبوعين حتى 6 أشهر، من بينهم موظفي أوقاف.

ميدانيا في الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال، فجر اليوم الأحد، شابين من بلدة دورا القرع قضاء رام الله وشنت حملات دهم في عدة مناطق بالضفة المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، أن جنود الاحتلال اعتقلوا الشابيْن نسيم روحي حمدان، ومحمود جمال المصري من قرية دورا القرع شمال رام الله.

وداهمت قوة للاحتلال عددًا من منازل تعود لعائلة أبو محميد، قرب معسكر "الفرديس" شرق بيت لحم، ومنطقة ابو نجيم شرق المدينة وبلدة العساكرة شرق المحافظة.

وقررت سلطات الاحتلال إغلاق حاجز الجلمة العسكري شمال جنين لمدة يومين بحجة حلول "الأعياد اليهودية".