الخميس : 15/نوفمبر/2018

الحويني: الاحتفال بالمولد النبوي "بدعة وحرام شرعًا"

الحويني: الاحتفال بالمولد النبوي
+ -

 القاهرة : شبكة رعد الاخبارية :

أفتى الشيخ أبو إسحاق الحويني، الداعية السلفى، أنه لا يجوز الاحتفال بمولد الرسول "صلى الله عليه وسلم"، ولا غيره، مشيرًا إلى أن هذا الاحتفال يعد من البدع المحدثة في الدين.

وأضاف الحوينى، عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى، أننا نقتدى برسول الله "صلى الله عليه وسلم" وهو لم يفعل ذلك، ولا خلفاؤه الراشدون، ولا غيرهم من الصحابة رضوان الله عليهم، وهم أعلم الناس بالسنة، مدللًا على ذلك بما ثبت عن النبي "صلى الله عليه وسلم" أنه قال "من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد أي: مردود عليه"، وقال في حديث آخر "عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ، وإياكم ومحدثات الأمور فإن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة".

وأشار الداعية السلفى إلى أن في هذين الحديثين تحذير شديد من إحداث البدع، والعمل بها، فضلًا عما ذكره الله عز وجل في كتابه المبين (وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا)، وقال عز وجل (لْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيم).

وعبّر الحوينى عن تخوفه من اعتقاد بعض المسلمين أن الاحتفال بهذه الموالد، أمر من الله عز وجل، وأن المسلم لن يكمل دينه لهذه الأمة، إذا تجاهل هذا الاحتفال.