الخميس : 18/اكتوبر/2018

أغلى قصر في العالم اشتراه أمير خليجي سراً.. نيويورك تايمز تنشر صوره وتكشف هوية مالكه الجديد

أغلى قصر في العالم اشتراه أمير خليجي سراً.. نيويورك تايمز تنشر صوره وتكشف هوية مالكه الجديد | شبكة رعد الإخبارية
+ -

بارس : شبكة رعد الاخبارية : عندما بيع قصر لويس الرابع عشر مقابل أكثر من 300 مليون دولار قبل عامين، وصفته مجلة فورتشن الأميركية بأنَّه “أغلى منزل في العالم”، وتغنَّت مجلة تون آند كانتري الأميركية بنافورته الذهبية المورقة، وتماثيله الرخامية، ومتاهته المسيجة التي تبلغ مساحتها 57 فداناً من المنتزهات المليئة بالمناظر الطبيعية. لكن مع توفر كل هذه التفاصيل الكثيرة عن القصر، كانت هناك معلومة واحدة مفقودة؛ وهي هُوية المشتري، وفق تقرير لصحيفة نيويورك تايمزالأميركية.

أما الآن، فقد اتضح أنَّ تتبع الأدلة والمستندات يقود إلى الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي، والقوة الدافعة وراء سلسلة من السياسات الجريئة التي تغير المملكة السعودية وتهز الشرق الأوسط، بحسب الصحيفة.

s

المنزل الذي تم بيعه عام 2015 وهو واحدٌ من عدة ممتلكات باهظة، تشمل يختاً ثمنه 500 مليون دولار ولوحة لليوناردو دافينشي ثمنها 450 مليون دولار، اشتراها الأمير محمد بن سلمان، الذي يقود حملة واسعة النطاق ضد الفساد وممارسات الكسب غير المشروع التي ترتكبها النخبة في السعودية، ويدعو إلى التقشف المالي في وطنه.

يقول بروس ريدل، المؤلف والعضو السابق بوكالة المخابرات المركزية الأميركية، للصحيفة: “لقد حاول بناء صورةٍ لنفسه، وحظي بقدرٍ كبير من النجاح. صورة تعكس أنَّه مختلف، وأنَّه إصلاحي، على الأقل من الناحية الاجتماعية، وأنَّه ليس فاسداً. لكنَّ هذا الخبر يعدُ ضربةً قاسية لهذه الصورة”.

s

قصة قصر لويس الرابع عشر التي جمعت أجزاءها صحيفة نيويورك تايمز الأميركية عبر العديد من المقابلات والوثائق تشبه قليلاً روايات الجريمة، بطلها محامٍ من دوقية لوكسمبورغ الكبرى، ووسيطٌ يقدم خدمات مختلفة للأثرياء من دولة مالطا المُطلة على شاطئ الأبيض المتوسط، حتى كيم كارداشيان ارتبط اسمها بالقصر في فترةٍ ما، وذلك حين كانت تخطط لإجراء حفل زفافها بكانيي ويست هناك.

أُخفِيَت ملكية القصر الذي يقع في بلدة لوفيسيان بفرنسا بالقرب من قصر فرساي ببيعه لمجموعةٍ من الشركات القابضة في فرنسا ولوكسمبروغ. وتعود ملكية هذه الشركات إلى شركة إيت للاستثمارات، وهي شركة سعودية تديرها مؤسسة ولي العهد الأمير محمد الشخصية، في حين يقول مستشارون لأفراد العائلة المالكة إنَّ القصر ينتمي في النهاية إلى ولي العهد.

كانت شركة إيت للاستثمارات هي الشركة ذاتها التي دعمت الأمير محمد في شراء اليخت الذي تبلغ مساحته 440 قدماً من يوري شيفلر ملياردير الفودكا الروسي في عام 2015.

واشترت الشركة مؤخراً عقاراً تبلغ مساحته 620 فداناً في بلدة كوندي سور فيسغر، المعروفة باسم لو روفراي، التي تبعد عن العاصمة الفرنسية مسافة ساعة بالسيارة. ويعمل المهندس المعماري للقصر على تجديده، وبناء هياكل تبدو كأنَّها أساسات لمجمع صيد، وذلك وفقاً لسجلات التصاريح من مقر البلدية في المدينة.

s

على طراز قصر فرساي لكن بمرافق حديثة

أزال عماد خاشقجي، ابن شقيق تاجر الأسلحة الملياردير الراحل عدنان خاشقجي، قلعة من القرن التاسع عشر في لوفيسيان، لإفساح المجال أمام القصر الجديد الذي كان يعمل على بنائه في عام 2009.

ويبدو القصر للعين المجردة كأنَّه بُنِيَ في زمن بناء قصر فرساي، القصر الملكي الذي وُضِعَ معياراً عالمياً للفخامة الصارخة. لكنَّ التصميم الذي يرجع طرازه للقرن الـ17، يخفي وراءه تكنولوجيا تعود للقرن الحالي. إذ يمكن التحكم في النوافير ونظام الصوت والأضواء وأجهزة تكييف الهواء الصامتة عن بُعد باستخدام هاتف الآيفون.

وتضم قاعة القصر المستديرة -بجانب الكثير من الميزات الرائعة مثل قبو للنبيذ وسينما- جدارية جصية بديعة وشديدة الإتقان على سقفها، ويضم غرفة شفافة تحت الماء تسبح حولها أسماك الحفش والكوي، وتحتوي كذلك على تمثال للويس الرابع عشر مصنوع من رخام الكارارا يقف كأنَّه حارس للمكان.