الأحد : 15/يوليو/2018

دي روسي يكشف سر الانتفاضة أمام برشلونة

دي روسي يكشف سر الانتفاضة أمام برشلونة | شبكة رعد الإخبارية
+ -


 روما : شبكة رعد الاخبارية :يرى دانيلي دي روسي قائد روما، أن الفوز على برشلونة والتأهل لنصف نهائي دوري أبطال أوروبا، يعد أحد أفضل الأيام في مسيرته الكروية.

ونجح روما في تحقيق عودة تاريخية بالفوز على برشلونة بثلاثية نظيفة على ملعب الأولمبيكو، رغم الخسارة على ملعب كامب نو بنتيجة 4-1.

وقال قائد روما لشبكة "ميدياسيت بريميوم" بعد نهاية اللقاء "ما حدث بالأمس يمثل انتصارًا كبيرًا لأي فريق، لكنه انتصار خاص للغاية بالنسبة لنا".

وأضاف "روما ابتعد كثيرًا عن التواجد في هذه المراحل الحاسمة في بطولات أوروبا، الآن يجب أن نتخذ خطوة أخرى للأمام، ولا نعتقد أننا وصلنا لأقصى ما يمكننا الوصول إليه".

وتابع "كنا نعرف أنها ستكون مهمة صعبة، لكن كان لدينا بعض الإيمان بأنفسنا، ففي مباراة الذهاب رأينا أن برشلونة لديه الكثير من الجودة، ولكن ليس كما كان قبل بضع سنوات".

وأشار "سجلنا هدفين عكسيين، ووضعناهم في صعوبات رغم ذلك، وعرفنا أن الفجوة بيننا وبينهم ليست كما أظهرت النتيجة".

وواصل "لقد كان طريقنا لتسجيل 3 أهداف وعدم تلقي أي هدف طويل وشاق للغاية، ولكن كل الفضل للمدرب دي فرانشيسكو، لأنه اخترع هذا التشكيل وتلك الطريقة قبل يومين فقط، حفرها في رؤوسنا ونجحنا في عمل العجائب بها".

وعن تسجيله لهدف ضد مرماه في مباراة الذهاب قال "أبلغ من العمر تقريبًا 34 سنة، أريد أن أحافظ على توازني، أدركت أن الهدف الذي سجلته في مرمانا جعل الناس يتحدثون، لكني أُفضل اللعب بشجاعة وعدم التخوف من الوقوع في الأخطاء، يجب أن أقاتل وأقدم كل ما لديّ لأجل الفريق ولأجل هؤلاء اللاعبين".

واختتم "هذه بالتأكيد واحدة من أسعد أيام مسيرتي في روما، تأثرت عاطفيًا بعد أن رأيت الحضور الهائل في المدرجات، وقلت لزملائي، إذا كانوا يؤمنون بفرصنا، فلا يمكن أن لا نفعل مثلما حدث في الذهاب، أسوأ ما كان يمكن أن يحدث هو عدم التأهل، لكن ما حدث هو الأفضل لنا".