السبت : 15/12/2018

ممثلة تخطف للمرة الثانية قلب لاعب الكرة الأغلى بالعالم

ممثلة تخطف للمرة الثانية قلب لاعب الكرة الأغلى بالعالم | شبكة رعد الإخبارية
+ -

لندن - شبكة رعد الاخبارية :

اللاعب نيمار، واقع منذ أيام في حب ممثلة برازيلية، سبق وارتبط معها بعلاقة عاطفية قصيرة العمر، بدأت حين كان بعمر 21 في 2013 وانتهت بعد أقل من عامين. الا أنBruna Marquizine خطفت قلب لاعب الكرة الأغلى بالعالم مجددا وجديا أكثر هذه المرة على ما يبدو، فقد نسي العالم وما فيه، ومضى وحيدا معها إلى جزيرة بأرخبيل من الأجمل في العالم، هو Fernando de Noronha البعيد في المحيط الأطلسي 350 كيلومترا عن ساحل ولاية Pernambuco وسط الشمال البرازيلي.

صورتان من العلاقة الأولى في 2013 بين الاثنين

في ذلك الأرخبيل ودع برفقة من يحب آخر ليلة من 2017 أمس الأحد، وقبلها بيوم ظهر معها في صور رومانسية الطراز، كما في فيديو اطلعت عليه "العربية.نت" ولا تعرضه، لما فيه من تقبيل بين الاثنين ولقطات استرقها أحدهم بهاتفه الجوال للاثنين في مربع ليلي بالجزيرة، وهي لقطات تشير نوعيتها إلى أن من يبلغ راتبه السنوي 36 مليون دولار كنجم رئيسي في فريق "باريس سان جرمان" الفرنسي، قد يصبح من سكان القفص الذهبي هذا العام مع ممثلة واعدة شاركت في مسرحية و8 أفلام و23 مسلسلا تلفزيونيا وحصلت على 19 جائزة محلية وإقليمية في أميركا اللاتينية، برغم أن عمرها أقل من 23 سنة.

فصعد إلى منصة الملهى وراح يغني

وسائل إعلام عالمية عدة، غطت اليوم خبر الحب القديم الجديد في حياة نيمار دا سيلفا، نقلا عن وسائل إعلام برازيلية، ومنها مجلة Veja البرازيلية، والناشرة في موقعها أن اللاعب كان ولهانا وهو يرقص مع الممثلة ويحتضنها ويمعن في تقبيلها العاطفي السبت وليلة رأس السنة أمس الأحد، وأن عواطفه احتدمت جياشة في إحدى اللحظات، فصعد إلى منصة الملهى الذي أمضى فيه سهرته حتى الفجر، وراح يغني برومانسية واضحة، وبالكاد كان يحيد بنظره عنها، لذلك يتوقعون أن يودع نيمار حياة العزوبية قريبا.

في الجزيرة هذه الأيام

برونا ماركيزين، ولدت في 1995 باسم Bruna Reis Maia بمدينة في ولاية ريو دي جنيرو، على حد ما قرأت "العربية.نت" في سيرتها المتضمنة أنها شاركت لأول مرة بمسلسل تلفزيوني وهي طفلة عمرها أقل من 8 سنوات، وقبلها بعام كانت نجمة إعلانية لألعاب الأطفال. أما عن فيديو سهرتها السبت الماضي، فيكفي كتابة Bruna e Neymar em fernando de noronha في خانة البحث بموقع "يوتيوب" للتعرف إلى طبيعة علاقتها بالنجم الكروي الشهير، ومدى ميله العاطفي والجدي نحوها.

عطلة غنية بالعواطف والرومانسيات

وكانت الممثلة تعرفت في فبراير 2013 إلى نيمار أثناء عروض لكرنفال الريو ذلك الوقت، طبقا للوارد عنها في موقع مجلة Caras البرازيلية، وفيه أنها ارتبطت معه بعلاقة عاطفية انتهت حين اكتشفت أن أحد أصدقائه، لاعب كرة أيضا، اصطحب مجموعة من الفتيات إلى يخت كان لنيمار، وأمضى الجميع ليلة كاملة فيه، ولما وصل الخبر إلى برونا "تكفلت نار الغيرة بإنهاء العلاقة بين الاثنين" وفق تعبير المجلة.

وفي فندق بهذه الجزيرة حجز نيمار جناحا له ولصديقته الممثلة

ولا أحد يعلم متى عادت الأمور طبيعية إلى مجاريها بين من كانا عاشقين وافترقا حزينين مع رغبة دفينة بالعودة إلى الارتباط ثانية، على حد ما تستنتجه "العربية.نت" مما قرأته بوسائل إعلام برازيلية أمس واليوم من تفاصيل تجديد العلاقة، والتي يعتقدون أنها تجددت قبل شهر فقط، لذلك لم يفاجئ نيمار الكثيرين ممن علموا أنه انتقل إلى أرخبيل "فرناندو دي نورونيا" الأسبوع الماضي، ليقضي برفقة الممثلة التي لا تزال معه هناك عطلة غنية بالعواطف والرومانسيات.